أساسيات تحضين الصيصان في الايام الاولى

2٬759

 الحرارة: بشكل مختصر يتم التحضين على درجة حرارة 33-34 درجة مئوية و يتم خفض درجة الحرارة بمعدل 3 درجات اسبوعيا حتى الدرجة 24 درجة مئوية و نستمر على هذه الدرجة الى نهاية الدورة. يجب البدء بتدفئة الحظيرة قبل نزول الصيصان ب 12 ساعة على الاقل و يجب التأكد من تجانس التدفئة في جميع ارجاء حجزة التحضين من خلال توزيع موازين الحرارة على ارتفاع الصوص و في زوايا مختلفة من حظيرة التحضين.

 

الفرشة: يمكن استخدام النشارة او التبن و لكن يجب ان تكون بسماكة 5-7 صيفا و بسماكة 7-10 سم في فصل الشتاء. و يجب ان يتم اختيار مواد جافة غير رطبة و خالية من التعفن او الاجسام الغريبة (مسامير) كما يجب ان تكون خالية من الناعم و الغبار حتى لا تحدث مشاكل تنفسية في القطيع. يجب ان تأخذ الفرشة درجة حرارة الحظيرة و بالتالي لابد من التدفئة قبل وصول الصيصان ب 12 ساعة على الاقل.

 

مساحة التحضين: يتم تخصيص 1 متر لكل 40 صوص في الاسبوع الاول ثم 30 صوص لكل متر في الاسبوع الثاني و من ثم 20 صوص لكل متر في الاسبوع الثالث و بعد عمر 21 يوم (الاسبوع الرابع حتى نهاية الدورة) يتم تخصيص 10 طائر في المتر في الشتاء و 7-8 طائر في المتر في الصيف. و غالبا ما يتم تخصيص مساحة تقدر بثلث مساحة الحظيرة من اجل التحضين.

يخصص معلف تحضين لكل 30 صوص و يتم انزال المعالف المخصصة للمراحل المتقدمة بشكل تدريجي. و لا يتم ملئ المعالف بشكل كامل و ذلك لتخفيف الهدر و من اجل توزيع العلف عليها بشكل متكرر و بالتالي تحفيز الصوص على تناول العلف و خصوصا في الساعات الاولى.

يخصص مشرب لكل 50 صوص و يتم انزال المشارب الكبيرة المخصصة للمراحل المتقدمة بشكل تدريجي. اما في حال الحلمات فيجب استخدام خطوط الحلمات بالتوازي مع المشارب لكي تتعود عليها الصيصان. و يجب ان تكون المياه موجوده في المشارب قبل وصول الصيصان حتى تأخذ حرارة مناسبة لتجنب شرب الصيصان لمياه باردة مباشرة عند تنزيلها. او ان يتم وضع المياه ضمن برميل داخل الحظيرة بحيث تصبح المياه دافئة (و ذلك في حال الرغبة بإضافة دواء للمياه).

 

الاضاءة: يفضل ان تكون الاضاءة مستمرة طوال الاسبوع الاول (24 ساعة متواصلة) على الرغم من ان البعض ينصح بساعة اظلام اعتبار من اليوم الثاني حتى تتعود الصيصان على الظلام و يجب ان تكون شدة الاضاءة بين 30-50 لوكس في الاسبوع الاول (على الاقل 25 لوكس) حيث ان شدة الاضاءة تساعد الصيصان على الوصول بشكل افضل للمعالف و المشارب و بالتالي تناول حصتها كاملة من العلف و الماء. و يجب ان تكون الاضاءة متجانسة و متماثلة على كامل مساحة التحضين. يتم خفض شدة الاضاءة في الاسبوع الثاني الى (20 لوكس) ثم تدريجيا في الاسبوع الثالث الى (10 لوكس) ليثبت على هذه الشدة من عمر 21 يوم حتى نهاية الدورة.

 

ارسال عينات للمختبر: و يتم بشكل روتيني و مباشرة عند وصول الصيصان و قبل شربها للمياه (المضاف اليها دواء التنزيل) حيث يتم اختيار نسبة تقدر ب (2) صوص لكل 1000 صوص على الاقل و يتم ارسالها للمختبر لإجراء الاختبارات الجرثومية و الحساسية و اختبارات مناعية للأمراض الفيروسية لتقدير مستوى المناعة (نيوكاسل – برونشيت – جمبورو).

 

دواء الاستقبال: يمكن استقبال الصيصان على المضادات الحيوية المناسبة للتحضين و لكن يفضل استقبال الصيصان على محاليل التجفاف (الكترولايت) في الساعات الاولى و من ثم انزال المضادات الحيوية المناسبة و يجب تقديم الفيتامينات التالي في الايام الاولى:

  • مجموعة فيتامينات ب.
  • مجموعة معادن و مجموعة فيتامينات و مجموعة احماض امينية (مزيج من شركات محترمة).
  • فيتامين (E) مع السيلينيوم.

 

اما المضادات الحيوية التي يمكن التنزيل عليها فعديدة و يمكن استشارة الطبيب لاختيار الافضل بناء على النتائج السابقة و المضادات الحيوية المستخدمة في الدورات السابقة لتجنب التكرار الذي ربما يقود لعترات جرثومية مقاومة للمضادات المستخدمة بشكل مستمر في نفس الحظيرة. و لكن بشكل عام يتم اختيار مضاد حيوي ذو تأثير معوي (سالمونيلا – ايكولاي) و مضاد حيوي اخر ذو تأثير تنفسي (مايكوبلازما).

 

في حال كانت الصيصان متجمعة مع بعضها او في زاوية محددة :

  • انخفاض في درجات الحرارة عن الحد المطلوب.
  • وجود تيار هوائي بارد من جهة معينة او فتحة من جهة ما.
  • الفرشة (نشارة – تبن) غير سميكة (اقل من 5سم في الشتاء) بما فيه الكفاية لعزل الصوص عن برودة الارضية و في مثل هذه الحالة صاب الصوص بالبرد و لو كانت الحرارة في الحظيرة ضمن المعدل المطلوب.
  • الرطوبة في الفرشة كبيرة (فوق 25 %) و في هذه الحالة يصاب الصوص بالبرد.
  • من الممكن ان يكون التجمع ناتج عن بدء احد الامراض و هنا لابد من البحث عن المسبب. و يمكن قياس رطوبة الفرشة من خلال اخذ حفنة من الفرشة ضمن راحة اليد و الضغط عليها بالأصابع و تركها بعد ذلك فاذا لوحظ تجمعها على شكل كتلة فهذا يدل على ارتفاع الرطوبة و لابد من ايجاد الحلول لذلك اما اذا لوحظ تبعثرها من جديد فالرطوبة مضبوطة.
  • قد يحدث التجمع نتيجة لتأخر تقديم العلف و عدم توفر الطاقة اللازمة لمد جسم الصوص بالحرارة المناسبة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.