أهمية سجلات الوزن و النمو في القطيع

426

سجلات النمو (سجلات الوزن) تعني تسجيل اوزان القطيع (متوسط اوزان) بدء من اليوم الأول لاستقبال الصيصان (الكتاكيت) حتى نهاية دورة التربية ويهدف سجل الوزن والنمو الى:

  • معرفة الوزن لحظة الاستقبال (وزن الصوص).
  • التأكد من تحقيق الزيادة الوزنية المطلوبة حسب العمر وكمية العلف المستهلكة.
  • ان مطابقة العمر والوزن يشيران الى مقدار الرعاية وجودة الأعلاف.
  • ان تتبع الوزن يساعد في الكشف عن الخلل وتصحيحه.

 

معدل تكرار عملية الوزن: يفضل تكرار الوزن على عينات عشوائية بمعدل 3-5 أيام من اجل الحصول على الوقت الكافي لتلافي المعوقات التي حالت دون الوصول للأوزان القياسية المطلوبة.

ومن الممكن ان يتم الوزن كما يلي:

  • يتم الوزن عند وصول الصيصان الى الحظيرة.
  • يتم الوزن في اليوم الخامس والسابع.
  • الوزن في اليوم العاشر واليوم الرابع عشر.
  • الوزن في نهاية الأسبوع الثالث.

 

يفضل ان يتم وزن أكبر عدد من الطيور من أجل الحصول على متوسط حقيقي للوزن يمثل كامل القطيع بحيث يتم عينة تقدر ب 1 % على الأقل من القطيع. ويفضل ان يتم الوزن بشكل افرادي كما يمكن ان يتم الوزن بشكل جماعي. ان الوزن الإفرادي يمكن من الحصول على نظرة اشمل عن الاوزان في القطيع ومقدار تفاوت الأوزان لأنها قد تكون مؤشر هام على مدى تجانس اوزان القطيع وتدارك أي خلل فيها.

 

أهمية السجلات اليومية للقطيع

تعتبر السجلات اليومية للقطيع من المبادئ الأساسية والتي تشير الى مقدار اهتمام المربي في تتبع القطيع حيث تلعب سجلات التربية دور كبير في التعرف على الحالة الصحية والتغذوية والتربوية للقطيع وتكون مؤشر انذار مبكر لبدء الحالات المرضية او دخول القطيع في حالة غير طبيعية (أمراض او سوء رعاية او سوء تغذية).

 

تساعد السجلات اليومية للقطيع كلا من المربي والطبيب المشرف في معرفة تاريخ الحالة المرضية وخصائصها من خلال مراقبة منحنيات النفوق وسحب العلف والماء والتغيرات الحاصلة فيها.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.