الزكام المعدي (الكوريزا)

2٬466

هو مرض تنفسي معدٍ يتميز بإفرازات أنفية و عينية، عطاس، وانتفاخ في الوجه نتيجة لإصابة المنطقة الواقعة أسفل العين (الجيوب الأنفية). ينتشر في جميع أنحاء العالم تسببه جراثيم (Avibacterium paragallinarum).

الوبائية والانتقال:

تعتبر الطيور الحاملة للإصابة بشكل كامن (لا تظهر عليها أعراض الاصابة) هي المصدر لانتشار الاصابة في القطيع و يعتبر سوء الرعاية و الضعف في الوقاية الحيوية والإجهاد نتيجة الإصابة بأمراض أخرى هي من الأسباب المحتملة لحدوث الكوريزا ويمكن للمرض أن يصيب الطيور في جميع الاعمار. تشكل الطيور المصابة مصدر عدوى وتحدث العدوى من خلال الهواء وتلوث ماء الشرب. يتم القضاء على المرض من خلال اخلاء المدجنة والتعقيم الكامل وبالتالي يفضل عدم تربية قطعان باعمار مختلفة في نفس المزرعة لتجنب انتشار المرض من قطيع لآخر.

تتميز الكوريزا بانتفاخ الوجه و بشكل خاص في المنطقة الأمامية (بين المنقار و العين) نتيجة لتراكم المواد القيحية.

الاعراض السريرية:

الاعراض الخفيفة تشتمل على خمول، إفرازات مصلية، وفي بعض الأحيان انتفاخ خفيف في الوجه ولكن هذا الانتفاخ قد يتطور وقد يتنشر ليشمل كامل الوجه. عادة ما يخف التوذم خلال 10-14 يوم ولكن إذا حدثت إصابة ثانوية فذلك سوف يزيد في زمن الانتفاخ الذي سيستمر لشهور. تحدث خرخرة تعتمد شدتها على شدة الإصابة. تلاحظ أذية في القصبات والشعب الهوائية والأكياس الهوائية خاصة في حالة اختلاط الإصابة.

  • تورم الوجه.
  • افرازات قيحية من العين و الأنف.
  • العطاس.
  • ضيق التنفس.
  • انخفاض انتاج البيض في الطيور المنتجة للبيض بنسبة 10-40 %.
  • أعراض عامة: قلة شهية – خمول …الخ.

الأعراض التشريحية: تتضمن الأعراض التشريحية وجود التهاب و افرازات في الممرات الأنفية و الجيوب الأنفية و التهاب في الملتحمة و التصاق في جفون العين و وجود مواد متجبنة في الملتحمة و في الجيوب الأنفية و التهاب في القصبات. 

التشخيص:

من الممكن ان يتم التشخيص المبدئي بناء على الأعراض الظاهرية و التشريحية و رؤية الجراثيم في الساحة المجهرية لمسحة من الجيوب بعد صباغتها. يتم تثبت من التشخيص من خلال عزل العامل الممرض او من خلال الاختبارات المصلية و اختبارات البيولوجيا الجزيئية. 

ويجب التفريق بين الزكام المعدي والامراض التالية: كوليرا الطيور- الميكوبلازما- التهاب الحنجرة والقصبات- نيوكاسل- التهاب الشعب المعدي- الراس المنتفخ- نقص الفيتامين ألف.

التحكم والمعالجة:

الوقاية هي الأفضل ويكون من خلال اتباع إجراءات النظافة والتعقيم. المعالجة المبكرة ضرورية ويفضل إعطاء العلاج في ماء الشرب حتى تتوفر المعالجة من خلال العلف. يستخدم عدة أنواع من المضادات الحيوية مثل: ستربتومايسين – ديهيدروستربتومايسين – التايلوزين -الفلوروكينولون – الارثرومايسين – أوكستتراسكلين، ماكروليديدات – سلفاميدات ويمكن المزج بين عدة أنواع مع الاخذ بعين الاعتبار التضاد والتآزر بين المضادات الحيوية.

 


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.