جدري الطيور

846

جدري الطيور (Fowl Pox): مرض فيروسي بطئ الانتشار و شائع في الطيور الأهلية (الدجاج – الرومي – الحمام – الكناري) و في ستين نوعا من الطيور البرية الأخرى. و كل الأعمار قابلة للإصابة بفيروسات الجدري ما عدا الطيور الفاقسة حديثا. و تنتقل الفيروسات إما بالتماس أو بالنقل الميكانيكي من الطيور المصابة إلى الطيور القابلة للإصابة و تدخل عن طريق الجروح و السحجات الجلدية. يجدرالتنوية الى ان مرض الجدري ينتقل بالحشرات الماصة للدم والتي تنقل الفيرس من الطيور الحاملة للمرض للطيور السليمة. 

 

الأعراض الظاهرية و التشريحية

فترة حضانة المرض حوالي 4 – 8 أيام. و تبقى الإصابة في القطيع من 3 – 4 أسابيع و تظهر الأعراض على 30 – 70 % من أفراد القطيع. يمكن ان يظهر المرض بشكلين :

1- الشكل الجاف الجلدي: و يظهر في مناطق الجلد الخالية من الريش العرف و الداليات.

2- الشكل الرطب : و يشمل الغشاء المخاطي للفم و المجاري الهظمية على شكل طبقات دفتيرية.

نسبة النفوق في الحالات غير المختلطة حوالي 2 – 12 %. و يحدث النفوق في الحالات الشديدة نتيجة لانغلاق الاعين او التجويف الفموي و عجز الطيور عن الوصول للطعام و الماء . و قد يظهر المرض بشكل آفات جدلية أو آفات خناقية أو بالشكلين معا. تكون الإصابة الجلدية عادة أكثر شيوعا و تتكون من آفات تكاثرية عقيدية منفردة على مناطق الجسم الخالية من الريش كالعرف و الداليات و الجفون و الأرجل و المخرج. تتصف الآفات بفرط تنسج موضعي لظهارية الطبقة البشروية و جريبات الريش.

غالبا يحدث النفوق بالشكل الجلدي الجاف نتيجة انغلاق الاعين و عدم مقدرة الطائر من تناول الماء او العلف.

تمر الآفات بمراحل عدة و هي الحطاطة ثم الحويصلة ثم البثرة. يشاهد في معظم الجائحات عادة آفات الطور النهائي الذي تندمج افاته و تصبح رمادية او بنية داكنة. ينتهي المرض بتشكيل قشور تجف و تسقط طبيعيا لتترك مكانها ندبة. يترافق الشكل الخناقي أو الشكل الرطب في الجهاز الهضمي (الفم و البلعوم و المري) مع فقدان الشهية و في الجهاز التنفسي (جوف الأنف و الرغامى) مع صعوبة تنفس.


 

 

 

 

الصورة توضح اصابة بالشكل الشديد للجدري الجاف حيث تغطي البثرات جزء كبير يشمل العينين مما سبب انغلاقها مثل هذا الطائر مصيرة النفوق لعدم تمكنة من تناول الماء و العلف.  


أما إصابة الجوف الأنفي و الملتحمة فتؤدي لإفرازات أنفية و عينية و قد تمتد الآفات الالتهابية إلى الجيوب و خاصة تحت الحجاج مؤدية لانتفاخه. تتألف الآفات من عقيدات بيضاء معتمة مرتفعة قليلا عن سطح الأغشية المخاطية و تكبر العقيدات في الحجم و تندمج لتصبح على شكل غشاء خناقي نخري تجبني أصفر. تترك هذه الآفات سطحا نازفا متآكلا عند إزالتها. من مميزات آفات الجدري وجود مشتملات هيوليه و تدعى أجسام بولنجر في الخلايا الظهارية.

 

العلاج

كون المرض فيروسي فالعلاج غير موجود و لكن يمكن أن تتم معالجة موضعية للآفات المرضية باستخدام احد المعقمات (اليود او اليود الكحولي) و خصوصا في حال الأعداد القليلة و يجب العمل على رفع الحالة المناعية للطيور من خلال تحسين الوسط المحيط من تهوية و حرارة مع تجنب الإجهاد و العدوى  الثانوية و إضافة الفيتامينات (و خصوصا فيتامين أ و فيتامين C) لمياه الشرب في حال كانت الإصابة غير شاملة بحيث يمكن للطيور تناول المياه.

في المراحل المتقدمة للجدري التي تصل لانغلاق الاعين يجب العمل على تنظيف الافات المغلقة للعين باستخدام المياه الفاترة مع احد المعقمات كاليود و ذلك من اجل تمكين الطيور من شرب الماء و تناول الأعلاف و في حالات الطيور الثمينة يمكن العمل على تغذية الطيور بشكل يدوي باليد. 

و من افضل طرق الوقاية تحصين الطيور ضد الجدري باستخدام اللقاحات و العترات المناسبة لكل نوع من الطيور. و يتم التحصين ضد جدري الطيور بطريقة وخز الجناح بالابرة المزدوجة و سيتم التطرق للقاح و طرق اللقاح في منشور مستقل. 

يتم التحصين غالبا بعمر (8-10)أسابيع للدجاج البياض و الامهات و غالبا ما يتم التحصين بنفس الوقت للجدري و للرعاش الوبائي في حال الامهات. 


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.