كيف نحدد كميه المياه اللازمة لدجاج اللحم يوميا

1٬342
تعتبر كمية المياه التي تتناولها الطيور يوميا مؤشر لكمية العلف التي تتناولها الطيور حيث تزداد كمية المياه بشكل يومي و بشكل متناسب مع ازدياد كميع العلف اليومية.

 

ان تناقص كمية مياه الشرب بشكل مفاجئ قد يكون مؤشر لحالة مرضية و كذلك الامر بالنسبة للزيادة المفاجئة في كمية المياه التي ينبغي للطيور تناولها و لكن كيف يمكننا الحكم على ذلك.
 
لابد اولا من معرفة الاحتياجات الطبيعية للطيور حسب العمر و العوامل التي تزيد من استهلاك المياه او تنقصها.

تعتمد كمية مياه الشرب التي يحتاجها طائر دجاج اللحم:

 

1ـ كميه العلف المتناولة و تكوين خلطة العلف

يوجد رابطة واضحة بين الغذاء وكمية المياه المستهلكة ، فزيادة استهلاك الغذاء تتناسب طرديا مع زيادة كمية المياه المستهلكة . كما أن المستويات المرتفعة من البروتين والطاقة وملح الطعام والكالسيوم و الاملاح المعدنية بشكل عام تزيد أيضا من تناول المياه .

كميه العلف المستهلكة يوميا تقريبا = عمر الطائر × 4.5

كميه المياه المستهلكة تبعا لكمية العلف فقط = عمر الطائر × 5.6

و يمكن ان تحسب كمية المياه المستهلكة كما يلي  …. كميه العلف المستهلك × 2 و هذه النسبة تختلف حسب درجة الحرارة.

 

2ـ درجة حرارة المياه

تحت الظروف الحارة يجب ان تكون درجة حرارة المياه أقل من درجة حرارة بيئة الطيور ، وخاصة بالنسبة لدجاج اللحم الكبير ، على الجانب الآخر إذا كانت مياه الشرب باردة أكثر من اللازم فإن الطائر يضطر لاستهلاك المزيد من الطاقة من جسمه بغرض تدفئة المياه . يقل استهلاك الطيور للمياه اذا ارتفعت درجة حرارة المياه نفسها و كلما زادت درجة حرارة المياه قل استهلاك المياه من قبل الطائر.

 

3ـ درجة حرارة البيئة المحيطة بالطائر

كمية المياه التي يتناولها الطائر تعتمد كثيراً على درجة حرارة المسكن، وخاصة بالنسبة لطيور دجاج اللحم الكبيرة. لكي تبرد الطيور نفسها عن طريق التبخير، فيجب أن يكون في مقدورها أن تشرب المزيد من المياه، إضافة الى ذلك فإن تناول المياه سيكون أقل بعض الشيء في الأيام شديدة الحرارة.

كميه المياه المستهلكة في الشتاء = عمر الطائر × 5.6

كميه المياه المستهلكة في الصيف = عمر الطائر × 5.6 × 2

 

4ـ الأمراض

كمية المياه / الغذاء للطيور ذات درجات حرارة الجسم التي ارتفعت بسبب التطعيم أو بسبب مرض معين تكون اعلى، الأمراض التي تؤدي الى زيادة شديدة في تناول المياه تشمل مرض الجمبورو Gumboro (الالتهاب الكلوي Avian Nephrosis ) ومرض الالتهاب الشعبي المعدي (I.B ) Infections Bronchitis

 

جدول استهلاك دجاج اللحم من المياه لكل 1000 طائر يوميا

 

بعثرة المياه

اذا اجرى قياس استهلاك المياه فإنه يمكن الوقوف على كمية المياه التي يشربها دجاج اللحم إضافة الى الفقد في المياه . ومشكلة الفقد في المياه (بعثرة المياه) هي نفسها مشكلة الفرشة الرطبة . ومستوى الرطوبة في الفرشة يرتفع مع زيادة أعمار الطيور ، وفي اليوم الأول لإسكان دجاج اللحم تكون الفرشة سهلة التكسر ، وعندما يتجاوز مستوى المياه 40% فإن سهولة تكسر الفرشة تنخفض بسرعة ، وعند حوالي 46% فإنها تصير متكتلة .

ومن الجدير بالأهمية في مشكلة بعثرة المياه هو حدوث تسرب في شبكة المياه .

على ذلك يكون الفحص الدوري لشبكات (خطوط) المياه ضروريا . مستوى المياه في المساقي (يجب أن يكون منخفضا قدر المستطاع) وارتفاع المعالف (يجب ان يكون سنتيمترات قليلة فوق مستوى ذيل الطائر ).

 

المصدر: محمد سعيد محمد سامي.2000. انتاج دجاج اللحم للمشاريع الصغيرة والكبيرة.

 


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.