مؤشرات السموم الفطرية (صور)

1٬818

تعتبر السموم الفطرية من اكثر عوامل الاضرار بقطاع الدواجن فنادرا ما تخلو اعلاف الدواجن (دجاج لحم – بياض – امهات) من الفطور او السموم الفطرية و خصوصا لو علمان ان المكون الاساسي للأعلاف و هي الذرة يتم نقلها و تخزينها لفترات طويلة قد تصل لعدة سنوات مما يعرضها اثناء التخزين بوجود الحرارة و الرطوبة لنمو الفطور و التي تنتج السموم الفطرية (التوكسينات) كمكون اساسي في نموها.

 

تختلف الاثار السلبية للفطور و السموم الفطرية حسب:

  • نوع الفطور المنتجة للسموم الفطرية و بالتالي نوع السموم الفطرية.
  • كمية السموم الفطرية و تركيزها في الاعلاف المقدمة للطيور.
  • عدد الايام التي تناولت الطيور خلالها هذه الاعلاف الملوثة بالسموم الفطرية.
  • وجود عوامل مرضية اخرى (غذائية – مرضية) تشارك مع السموم الفطرية في احداث الاضرار بالاعضاء الداخلية للطائر مثل الاصابة بالكلوسترديوم او البرونشيت الكلوي او متلازمة الكبد الدهني ووو غيرها من العديد من الامراض.
  • عمر الطائر المصاب فمن الممكن ان تقاوم الطيور البالغة السموم الفطرية اكثر من دجاج اللحم الذي يتعرض خلال 40 يوم لسموم فطرية بتراكيز عالية مع 4 كغ من الاعلاف المستهلكة خلال هذه الفترة.

 

و سنورد فيما يلي بعض الصور كمؤشرات يمكن الاستدلال بها على وجود السموم الفطرية في الاعلاف:

 


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.