متطلبات و مراحل تربية دجاج التسمين

438

 

قبل البدء في مشروع لإنتاج اللحم لابد من دراسة ما يلي :

  • إحتياجات السوق والزيادة المتوقعة للسكان و أماكن الكثافة السكانية كمواقع للاستهلاك .
  • الظروف البيئية و النمط الاستهلاكي لكل منطقة.
  • التوقعات باحتياجات السكان للسنوات التالية لإقامة المشروع.
  • مدى توفر مستلزمات الإنتاج.
  • طرق المواصلات المتاحة.
  • مواسم الإنتاج و طاقة الاستهلاك وطاقة الحفظ المتاحة في ثلاجات.
  • نظم التعاقدات الموجودة في المنطقة للمنتجين أو وجود نظم معينه لروابط المنتجين.
  • معدل العائد المتوقع وجميع المعلومات الضرورية اللازمة لإقامة أي مشروع تجارى ناجح.

 

تجهيز المبنى لاستقبال القطيع الجديد

  1. يجب أن يكون المبنى جاهزا لاستقبال الكتاكيت قبل وصولها بفترة كافية بوجود الفرشة وتوزع المعالف في أماكنها.
  2. تضبط درجات الحرارة للتحضين و ذلك لفترة 24-48 ساعة قبل وصول الكتاكيت .
  3. تزود المساقي بالماء قبل 8-10 ساعات من وصول الكتاكيت لتكتسب درجة حرارة مناسبة و تكون كمية المياه بالمساقي كافية لمدة 24 ساعة على الأقل لاستهلاك الكتاكيت.
  4. يمكن استعمال أطباق البيض أو أغطية صناديق نقل الكتاكيت كمعالف خلال الثلاثة أيام الأولى من حياة الكتاكيت أو قد تستعمل المعالف الخاصة بالكتاكيت مباشرة وتزود المعالف بالعليقة قبل 2-4 ساعات من وصول الكتاكيت و يجب ألا يزيد ارتفاع العليقة بالمعالف عن حوالى 1.5 – 2 سم خلال هذه الفترة 4 – 3 أيام الأولى .
  5. تراعى التهوية في المبنى و يحذر وجود تيار هواء.
  6. اختيار الكتاكيت و نقلها.
  7. يراعى أن يتم شراء الكتاكيت من مصادر موثوق بها وأن يتناسب النوع مع الغرض من التربية.
  8. يراعى في اختيار الكتاكيت استبعاد الأفراد الضعيفة و الغريبة عن النوع و التي بها عيوب خلقية كالتواء الأرجل أو تهدل الأجنحة أو المصابة بالعمى أو المصابة بالتهاب السرة أو غير كاملة الجفاف ( المبتلة و العرقانة ) كذلك تستبعد الكتاكيت التي بها أي تشوه في المنقار ( تقاطع أو نقص في طول الفك العلوى أو السفلى).
  9. يقوم معظم أصحاب المفرخات بإجراء التحصينات للكتاكيت قبل خروجها من مبنى التفريخ و يجب التأكد من المنتج نفسه عن مدى إجراء التحصينات و في حالة عدم قيامة بها يتم ذلك خلال فترة لا تتجاوز 10 – 7 أيام.

 

إنتاج دجاج اللحم / تطور إنتاج الدواجن

تطور إنتاج الدواجن في السنوات الأخيرة و أصبح يعتمد على العلم و التكنولوجيا للحصول على أكبر عائد اقتصادي في أقل وقت و بأقل تكلفة ممكنة.

إلى وقت قريب كان إنتاج اللحم من الدجاج يعتبر ناتجاً ثانوياً لإنتاج البيض فكان يعتمد على الديوك الزائدة عن حاجة التربية و الإناث التي أنهت موسمها الإنتاجي كمصدر لإنتاج اللحم من الدجاج.

و منذ منتصف القرن الماضي بدأت صناعة الدواجن و خصوصاً إنتاج اللحم في التطور السريع و تعتمد صناعة إنتاج اللحم على الحصول على طائر يحتوى على جينات تتميز بسرعة النمو  و يقدم لهذا الطائر عليقة متزنة مع توفر الظروف البيئية و الصحية أثناء التربية فتكون المحصلة النهائية الحصول على أكبر وزن ممكن للطائر في أقل وقت ممكن وبأقل كمية عليقة مستهلكة و بأقل نسبة نفوق للطيور.

و نظراً للتطور السريع في صناعة الدواجن فإن الطيور الداجنة الآن يتم تربيتها تربية مكثفة على نطاق تجاري.

لذا يجب علينا مواكبة التطور الذى حدث في هذا المجال.

تحتل الدواجن مركزاً هاماً كمصدر لإنتاج اللحم و البيض و هي المواد ذات القيمة الغذائية الممتازة في غذاء الإنسان.

و تحتل الدجاجة مكان الصدارة بين جميع الدواجن في قدرتها علي تحويل غذائها إلى بروتين حيواني عالي القيمة الغذائية كما أنه من الممكن تربيتها بأي أعداد تتراوح بين أعداد فردية إلى سعات تصل إلى عدة آلاف حسب إمكانية المربى حتى أنه يطلق عليها الأن صناعة الدواجن . وهى كأي صناعة قد يتم التعامل معها خلال مراحل الخدمة يدوياً أو آلياً بمكينه كاملة .

وتنقسم تربية الدواجن أساساً إلى قسمين:

  • تربية الدجاج لإنتاج اللحم .
  • تربية الدجاج لإنتاج البيض .

و تربية الدجاج لإنتاج اللحم تتم من خلال دفع النمو بشدة خلال المراحل الأولى من عمرها مع الاتجاه نحو تسمينها و هذا يتطلب دقة تامه في رعايتها حتى تصل إلى مرحلة التسويق في أعمار أصغر و بتكاليف أقل ، وأهم العوامل الرئيسية التي يجب توافرها لنجاح تربية الكتاكيت لإنتاج اللحم هو اختيار السلالة المناسبة لذلك .

سلالات إنتاج اللحم

هناك سلالات أجنبية عديدة لإنتاج اللحم منها:

  1. البليموث
  2. كورنيش

كما أن هناك بعض الهجن ذات الأسماء التجارية منها على سبيل المثال

  1. النيكولز
  2. لوهمان
  3. الهابرد
  4. روس

هناك بعض السلالات التي تم استنباطها محلياً و تتقارب في الإمكانيات مع الأنواع الأجنبية إن لم تساويها

ومن أهم هذه الأنواع :

  1. الجميزة
  2. السلام
  3. المعمورة
  4. المندرة

 

و جميع هذه الأنواع تتميز بسرعة نموها و حسن كفاءتها في تحويل الغذاء إلى اللحم مما يؤدى إلى خفض تكاليف الإنتاج. والأصل في جميع السلالات العالمية لإنتاج دجاج اللحم هي سلالة الكورنيش الذى يمثل خط الآباء و البليموث الذى يمثل خط الأمهات حيث يورث الكورنيش اتساع الصدر و زيادة كمية اللحم أما البليموث فإنها تورث نسبة عالية من البيض.

و قد قام علماء الوراثة في الشركات العالمية لإنتاج دجاج اللحم بتهجين هذه السلالات مع سلالات أخرى لإنتاج توليفة تأخذ اسم الشركة المنتجة لتعمل في النهاية على إنتاج نوع بدارى اللحم ذات معامل تحويل منخفض و وزن مرتفع في أقل مدة و هناك أنواع كثيرة من كتاكيت اللحم التي تنتجها الشركات العالمية أهمها ( اللوهمان – الهبرد – الأيربو إيكرز – روس  . . . إلخ .

 

العمليات الأساسية في إنتاج اللحم

  • إعــــداد المبنى لاستقبال الكتاكيت.
  • يجب إزالة الفرشة المتبقية من دفعات سابقة و التخلص منها في مكان بعيد عن المبنى .
  • تزال أي بقايا ملتصقة بالأرضية بواسطة سكين خاص أو فرشاه خشنة و التخلص منها بعيداً عن المبنى.
  • يجب العناية بإزالة الأتربة عن الجدران و سطح الدفايات و لمبات الإضاءة و ريش مراوح التهوية و زجاج النوافذ أو أقمشة الستائر ( عند استعمالها بدلاً من النوافذ الزجاجية ).
  • تغسل الأرضية بماء يضاف إليه مطهر مناسب.
  • تغسل المساقي و المعالف جيداً بالماء والمطهر و باستعمال الفرشاة كذلك .
  • تضاف فرشة أرضية جديدة ويلاحظ أن تكون الفرشة جافة خالية من العفن ويعرف ذلك بالنظر أو الرائحة الخاصة المميزة للعفن.
  • يمكن خلط الفرشة بمواد مانعة للعفن وخاصة في المناطق التي تتميز بارتفاع درجة الحرارة والرطوبة.
  • من المطهرات الممكن استعمالها في مزارع الدواجن الفينيك و الليزول كما أن هناك العديد من المطهرات ذات الأسماء التجارية التي يدخل في تركيبها مركبات الأمونيا المختلفة .

 

مشاكل تربية البداري

أهم المشاكل التي تواجه تربية البداري لإنتاج اللحم هي:

١- الافتراس ونقر الريش

و هي من العادات التي تسبب الخسارة في مزارع إنتاج اللحم ويمكن تجنب هذه العادة عن طريق:

  • قص ثلث المنقار العلوى للكتكوت بالآلة الخاصة بذلك و ذلك بعد الفقس مباشرة أو في أول يوم لوصول الكتاكيت للمزرعة.
  • ضمان اتزان العليقة حيث أن نقص بعض مكوناتها يؤدى إلى لجوء الكتاكيت لاستكمال هذا النقص عن طريق النقر و الافتراس .
  • عدم تزاحم الكتاكيت ومراعاة المساحات اللازمة للتربية.

 

٢- الفروقات في وزن الكتاكيت

تمثل الفروقات في وزن الكتاكيت مشكلة عند تسويق الكتاكيت وترجع أسبابها إلى :

  • أسباب وراثية تتعلق بتربية قطيع الجدود.
  • أسباب تتعلق بتربية الأمهات: و ذلك عن طريق التفاوت الكبير في أعمار وأوزان هذه الأمهات و بالتالي وزن البيض الناتج منها مما يتسبب في تفاوت وزن الكتاكيت الناتجة.
  • أسباب تتعلق بالمفرخ الناتج عنه هذه الكتاكيت حيث يؤدى إدخال بيض غير متجانس في الوزن أو العمر إلى تفاوت في حجم الكتاكيت الناتجة و اختلاف موعد الفقس و بالتالي التفاوت في درجة جفاف الكتاكيت الناتجة مما يستدعى إبقاء بعض الأفراد لعدة ساعات حتى يتم جفاف الجميع و يؤدي ذلك إلى نقص في وزن الأفراد المبكرة الفقس و يمكن تلافي هذه الأسباب عن طريق اختيار الكتاكيت المتجانسة الحجم للتربية .
  • أسباب تتعلق بالتربية حيث يجب الاهتمام بالتغذية السليمة وتوفير المعالف و المساقي بالقدر المناسب حي يمكن أن تتناول جميع الأفراد غذائها في نفس الوقت و بالتالي الحصول على نفس النوعية من الغذاء . كما إنه عند استخدام خطوط التغذية الآلية يجب مراعاة تناسب طولها وسرعتها مع أعداد الكتاكيت المرباة .

 

نقـــــل الكتاكيت

  • يراعى عند نقل الكتاكيت أن تنقل في الصناديق الكرتون الخاصة بذلك فهي أنسب أوعية لنقل الكتاكيت على ألا تستعمل لأكثر من مرة واحدة وعند استعمال صناديق بلاستيك يجب التأكد من أنه قد تم تنظيفها جيداً باستعمال الماء و المواد المطهرة مرتين على الأقل قبل استعمالها مع تركها لتجف جيداً قبل وضع الكتاكيت بها .
  • يفضل أن يتم نقل الكتاكيت في الصباح الباكر حتى لا تتعرض لحرارة شمس النهار أو إلى برودة الجو في المساء. كما أن ذلك يعطى الكتاكيت فرصة التعرف على مكان الطعام و الماء و التدفئة خلال نور النهار و قبل حلول الظلام.
  • يفضل أن يتم النقل في سيارات مغلقة خلال شهور الشتاء و في الصيف يكون بالسيارة درجة من التهوية التي لا تصل إلى حد وجود تيار هواء.
  • و هناك سيارات خاصة لنقل الكتاكيت تكون مجهزة بتدفئة مناسبة وتهوية كافية.
  • عموماً فإن السيارة التي ستخصص لنقل الكتاكيت يجب أن تكون نظيفة وأن يتم غسلها بالماء والمطهر إن كان قد سبق قيامها بنقل كتاكيت .

 

تحضين الكتاكيت

تحتاج الكتاكيت إلى ثلاث ضروريات أساسية خلال فترة التحضين و هي التدفئة – الغذاء – الماء .

أولاً: التدفئة

تحتاج الكتاكيت في بداية حياتها إلى درجة حرارة مرتفعة تصل إلى ٣٥ درجة مئوية لذا يجب أن يتم عمل حواجز أسفل مصادر الحرارة لتجميع الكتاكيت تحتها و ضمان حصولها على الدفء المناسب و يعرف مدى مناسبة درجة الحرارة للكتاكيت من مظهر تجمعها أسفل مصدر الحرارة شكل.

  1. تعمل حواجز تجميع الكتاكيت من شرائط الكرتون المتعرج على شكل دائري لتجنب وجود أركان تتجمع فيها الكتاكيت بدرجة قد تضرها. و هذه الحواجز إلى جانب فائدتها في تجميع الكتاكيت فإنها تمنع عنها التعرض لتيارات الهواء و تكون الحواجز بارتفاع 20-30 سم.
  2. عند استعمال الدفايات الشمسية يخصص لكل دفاية 500 – 400 كتكوت و هناك دفايات تسع 1000 – 500 كتكوت و تزود الدفايات بمنظم لدرجات الحرارة لوقف التشغيل ذاتياً عند ارتفاع درجة الحرارة إلى الدرجة المطلوبة وإعادة التشغيل عند انخفاضها عن الدرجة المطلوبة.
  3. توضع حواجز تجميع الكتاكيت على بعد حوالى 75 – 90 سم خارج حدود الدفاية وتبعد مسافة 20 سم بعد 3 -2 أيام و قد تزال نهائياً عندما يكون الجو دافئاً.
  4. يبدأ التحضين بدرجة حرارة ٣٥ م تنقص تدريجياً بمعدل حوالى ٢-٣ درجات مئوية كل أسبوع حتى تصل إلى 24 درجة مئوية في الأسبوع السادس .
  5. ترفع درجات الحرارة ٣ درجات مئوية عقب عمليات التحصين ثم يعاد خفضها بنفس النظام السابق.

 

ثانياً: التغذية و المعالف

  1. تستعمل عليقة بادى تحتوى على 21 – 23 ٪ بروتين و معامل نشا قدرة 3250 – 3420 لكل كيلو جرام عليقة خلال الخمسة أسابيع الأولى بعدها يمكن خفض نسبة البروتين إلى 18 – 20٪ مع الاحتفاظ بنسبة معامل النشا.
  2. عند استعمال أطباق البيض خلال الثلاثة أيام الأولى من عمر الكتاكيت يخصص أربعة أطباق بيض لكل 100 كتكوت وعند استعمال غطاء علبة نقل الكتاكيت يخصص غطاء واحد لكل 100 كتكوت.
  3. عند استعمال معالف الكتاكيت يخصص لكل كتكوت 2.5 – 3 سم من المعلفة تزداد إلى 5 سم عند عمر أسبوعين ثم إلى 7.5 سم بدءاً من الأسبوع السابع و يتم توزيع الكمية المخصصة للكتاكيت على 2-3 وجبات يومياً ( تراعى نفس المسافات عند استعمال المعالف الآلية ) .ويجب ألا يزيد ارتفاع العليقة بالمعلفة عن ثلثها .
  4. توزع المعالف بالتبادل مع المساقي داخل حواجز تجميع الكتاكيت وخارج حدود الدفاية ( كما هو موضح في شكل ٢ ) وهو يوضح الوضع عند استعمال دفاية سعة 400 – 500 كتكوت .
  5. يضبط ارتفاع المعالف بما يتناسب مع سن الكتاكيت بحيث لا يتعدى ارتفاع حافة المعلفة مستوى ظهر الكتكوت.

 

ثالثاً : المساقي

  1. يخصص عدد اثنين مسقى سعة 4 لترات لكل 100 كتكوت خلال الأسبوعين الأولين من عمر الكتاكيت و بعد ذلك يمكن تخصيص مساحة 2 سم في المساقي لكل كتكوت.
  2. يتم غسل المساقي جيداً يومياً قبل ملئها بالماء و يتم تطهيرها كل أسبوع مرة واحدة على الأقل .
  3. يتم تحريك المساقي و المعالف إلى مكانها الدائم تدريجياً كما يستحسن أن يتم نقلها على دفعات أي ينقل بعضها ويترك الباقي مكانه ثم تنقل الدفعات التي لم تنقل و هكذا.
  4. يضبط ارتفاع المساقي بحيث توازى ارتفاع ظهر الطائر .

 

إلى جانب الثلاث ضروريات الأساسية السابقة هناك أيضاً الاحتياجات التالية:

الإضـــاءة

  1. في حالة وجود نوافذ بدرجة كافية لوصول ضوء النهار إلى داخل المبنى يكتفى بذلك و يمكن استعمال الضوء لفترة محدودة بعد الغروب لإطالة فترة نشاط الكتاكيت و خاصة أيام الشتاء و إن كان بعض المربين يلجأ إلى تواجد النور بصفة مستديمة طوال الليل .
  2. خلال الأسبوع الأول من حياة الكتاكيت يجب استعمال الضوء تحت الدفايات بصفة مستمرة لجذب الكتاكيت إلى مكانها و خاصة خلال فترة الثلاث أيام الأولى و تخفض لمدة ساعة يومياً حتى نهاية الأسبوع الأول.
  3. خلال الأسبوع الأول تستعمل لمبة 60 وات لكل 20 متر مربع من مساحة البيت تستبدل بلمبة 40 وات خلال الأسبوع الثاني ثم إلى 15 وات بعد ذلك بشرط أن تكون اللمبة كاملة النظافة ويفضل استعمال عاكس ضوء مع اللمبة .

 

التهـــوية

  1. يراعى في التهوية أن تكون كافية للحصول على الهواء النقي داخل المبنى بدون حدوث تيارات.
  2. ظهور رائحة غاز الأمونيا ( النشادر ) داخل المبنى دليل على أن التهوية غير كافية.
  3. يجب عدم إغلاق النوافذ بإحكام خلال فترة الليل لمنع تراكم الأمونيا داخل المبنى حتى لا تتسبب في حدوث متاعب في الجهاز التنفسي للطيور .
  4. يتسبب نقص كفاءة التهوية في تراكم غاز ثاني أكسيد الكربون و كذا بخار الماء الناتج من تنفس الكتاكيت و بالتالي التأثير على كفاءة التنفس .

 

الفـــرشة

  1. الفرشة النظيفة الخالية من الرطوبة و لكن ليست الجافة لدرجة إثارة الغبار عند تحرك الكتاكيت عليها عامل مهم في نجاح تربية الكتاكيت .
  2. يجب أن تكون الفرشة متوسطة النعومة ليست ناعمة جداً كالتراب و ليست خشنة تسبب متاعب عند التقاط الكتاكيت لها.
  3. توزع الفرشة بعمق يصل إلى 3 – 4 سم و يراعى أن تقلب باستمرار و عند ظهور الرطوبة الزائدة خاصة أسفل المساقي يراعى ضرورة تغيير الجزء المبتل بكمية من الفرشة الجافة حتى لا تشجع نمو العفن أو الفطريات وخاصة الكوكسيديا.
  4. يستعمل التبن أو القش أو النشارة كفرشة كما قد تستعمل السرسة كفرشة و لكن يعيبها عدم امتصاص للرطوبة كذلك وجود أطراف حادة لها قد تضر الكتاكيت إذا التقطتها .
  5. يمكن إضافة مضاد لسموم الفطريات للفرشة تلافياً لأضرار تكون أو تواجد هذه السموم بالفرشة عند تطاير غبار الفرشة أو عند التقاط الكتاكيت لها .

   

تسويق الكتاكيت

يتم تسويق الكتاكيت خلال الأسبوع الثامن من عمرها و يراعى قبل التسويق ما يلى:

  • تعطى الكتاكيت خلال العشرة أيام الأخيرة قبل التسويق عليقة ناهية بها نسبة عالية من النشويات ( الكربوهيدرات ) لتحسين صفات اللحم بها.
  • خلال هذه الفترة يستحسن منع أي مكسب للرائحة من العليقة مثل مسحوق السمك عند استعماله ” حتى لا يؤثر ذلك على صفات اللحم ” كما يمكن استعمال المولاس أو العسل الأسود المخفف للتغلب على ظهور أي رائحة في اللحم عند استعمال مسحوق السمك.
  • يفضل منع الغذاء عن الطيور 10 ساعات قبل الذبح و إن كان المربين يفضلون استمرار الغذاء أمام الطيور لتأثير ذلك على الوزن عند التسويق .
  • يتم تجميع المعالف و المساقي قبل الشروع في الإمساك بالطيور كما يفضل استخدام حواجز خاصة لتجميع الطيور في حيز ضيق قبل الإمساك بها حتى لا تؤدى الحركة العنيفة عند مطاردتها إلى إحداث جروح أو كسور بالأرجل أو الأجنحة مما يؤثر على مظهرها العام ويقلل من قيمتها .
  • يفضل أن يتم تجميع الطيور ليلاً وفى ضوء ضعيف لتقليل حركتها والإقلال من حدوث الجروح والتشوهات بها .
  • يراعى عند نقل الطيور أن تنقل في أقفاص تحتفظ لها بحيز مناسب للحركة حتى لا تحدث نسبة عالية من النفوق نتيجة لتكدس الطيور داخل الأقفاص .

 

مشاكل تسويق الكتاكيت

أهم مشاكل تسويق الكتاكيت ما يلى:

١- الفروق الواضحة في وزن الطيور: كلما قلت الفروق في أوزان الطيور كان تسويق القطيع أسهل بحيث يتم التسويق دفعة واحدة وليس على دفعات .

٢- دراسة السوق و متطلباته: لكل سوق طلب لنوعية معينه و أوزان معينه و معرفة السوق و متطلباته تفيد كثيراً في تسويق الكتاكيت الناتجة .

٣- وجود الوسطاء: تعدد الوسطاء بين المنتج و المستهلك يؤدى إلى ضياع جزء كبير من ثمن البيع فلو أمكن للمربى الاتفاق المباشر مع المجزر و تاجر التجزئة كان هذا في صالح المربى .

٤- عدم الالتزام بعمر التسويق: يؤدى إلى زيادة التكلفة كنتيجة لاستهلاك زائد من الغذاء بدون عائد مساوى من الإنتاج أي زيادة في تكلفة الوحدة من الإنتاج .

 

مواصفات دجاج اللحم

تعتبر دجاجة اللحم المعدة للتسويق جيدة عند توافر ما يلى:

  1. الحالة الصحية جيدة والتكوين جيد والعيون براقة لامعة .
  2. الترييش كامل والجسم مغطى كلة بالريش اللامع البراق و عدم وجود ريش غير كامل .

 

ملاحظات عامة

إتخاذ الإجراءات الوقائية هي أفضل ما يمكن اتخاذه حيث أن فترة التربية القصيرة التي تحتاجها قطعان التسمين تجعل ظهور أي مرض و تكاليف علاجه تمثل خسارة للمربى لذا يجب مراعاة ما يلى :

  1. البعد قد الإمكان عن مساكن القرية كذلك عن أي مزارع دواجن أخرى لمنع احتمال انتقال الأمراض من قطيع لآخر و كذلك عندما تتكون المزرعة من أكثر من مبنى يجب الاحتفاظ بمسافة عزل مناسبة بين كل مبنى و آخر و يجب ألا تقل هذه المسافة بأي حال من الأحوال عن 10 متر.
  2. يجب عدم تربية كتاكيت أعمار مختلفة مع بعضها أي يجب أن يربى في المبنى دفعة واحدة لسهولة تنظيم المعاملات وإجراء التحصينات وضمان عدم انتقال أي أمراض بين الدفعات المختلفة.
  3. يجب ترك فترة مناسبة بين كل دفعة وأخرى تجرى فيها عمليات التنظيف والتطهير وهذه الفترة تتراوح بين 10 – 15 يوم.
  4. الإقلال قدر الإمكان من تواجد غير القائمين بالعمل داخل المبنى و عند تواجد أكثر من مبنى بالمزرعة يخصص لكل مبنى عامل حتى لا ينقل الأمراض بين الدفعات المختلفة.
  5. عمل أحواض إسمنتية بعمق 5 – 10 سم تملأ بالمطهرات خارج المبنى أمام الأبواب توضع خارجها ممسحة خشنة لتنظيف الأرجل ثم تطهيرها قبل الدخول إلى المبنى.
  6. يستحسن عند وجود أكثر من مبنى في المزرعة أن تعمل بوابة عمومية يعمل عندها حوض بعمق 20 – 25 سم بانحدار في جهتيها يملأ بالمطهرات تمر عليها السيارات الحاملة للكتاكيت أو العلائق حتى لا تنقل الأمراض من مزرعة لأخرى.
  7. يلجأ المربين إلى قطع المنقار العلوى ( ثلث طوله) لمنع ظهور ظاهرة الافتراس و إن كانت الرعاية الدقيقة و العليقة المتزنة تكفلان درجة كافية من الوقاية من هذه الظاهرة.
  8. عند الالتجاء إلى استعمال أدوية أو تحصينات في ماء الشرب يراعى عدم إضافة مطهرات لماء الشرب في هذه الحالة لعدم تعارض تأثير كل منهما على الآخر .

 

الاحتياجات اليومية من الماء والغذاء لكل 1000 طائر

العمر بالأسبوع

كمية الماء باللتر

كمية الغذاء (كجم)

1

38

10

2

57

30.5

3

76

47

4

99

65.5

5

129

85.5

6

160

110

7

186

130

8

208

140

9

227

145.5

10

246

150

الجدول: الاحتياجات اليومية من الماء و الغذاء   

ملحوظة: عند ارتفاع درجة حرارة الجو تحتاج الطيور كميات أكبر من الماء.

    


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.