مرض الكوكسيديـا

604

تعريف داء الكوكسيديا

هو مرض طفيلي ينتج عن الاصابة بالاوالي من جنس الايميرية, يتصف مرض الكوكسيديا بإسهال والتهاب الأمعاء في الطيور الداجنة والتهاب الكلية في الإوز. وتصيب الايميرية الدجاج أساسا وبنسبة اقل الدجاج الرومي وأحيانا الطيور المائية والحمام والفزان والسمن.

يرتبط وجود الكوكسيديا غالبا في البيئة المحيطة بالطيور بارتفاع نسبة الرطوبة في فرشة الطيور حيث يمكن التخلص من الكوكسيديا بالقطيع من خلال قطع دورة الحياة وذلك بالتخلص من الرطوبة الزائدة في أرضية الحظيرة.

العامل المسبب للكوكسيديا: هو الأكريات (الايميريا) وهي نــوع مــن أنــواع البروتوزوا (وحيدة الخلية) التي تتطفــل علــى أمعــاء الطيور مسببــه خسائـر كبيــره جــدا نتيجة تأخــر نمــو الطيور أو نفوقهــا و هي عـادة تصيــب الطيــور بدايــة مـن عمـر 3 أسابيــع و يمكــن أن تستمــر فرصــه الإصابة بهــا طـوال حيــاه الطائــر و تنتقــل العــدوى بيــن الطيـور عـن طريـق العلــف و مـاء الشـرب و الإنســان و الحشــرات  و الفئران و الطيــور البريــه و الفرشة المبتلة بـالعنبــر تعتــبر هي المصـدر الأول و الأساسي للعـدوى حيـث تحافــظ علــى حيويــة الحويصلــه المعدية للمـرض.

تتكاثر الاكرية وتتم دورة حياتها في الخلايا الظهارية المبطنة للزغابات المعوية للجهاز الهضمي, مما يؤدي الى إعاقة عمليتي الهضم و الامتصاص وبالتالي حدوث تجفاف وفقر دم وزيادة القابلية للإصابة بالأمراض الأخرى.

الأعــراض :

ويتسبـب مـرض الكوكسيديا في حـدوث انخفــاض في حيويــة الطائــر مـع خمــول و ضعــف في الحركة و تدلــى الأجنحــة و الذيــل و يتداخـل الــرأس في الجســم مـع انتفــاش الريــش و اختفــاء لمعتــه و يضمــر العــرف و الداليتيــن و يبهــت لونهمــا مصحوبـا بـزرق دموي و هبـوط ملحــوظ في استهــلاك الغــذاء و تتــراوح نسبــة النفـوق مـا بيــن 5 إلى 50 % و عنـد الإصابــة ينخفــض إنتــاج البيـض بنسبــة 10 إلى 40% حسـب شـدة الإصابـة .

الوقايــة و العــلاج :

يمكــن وقايــة القطيــع مـن المــرض باستخــدام وسائــل الوقايــة التاليــة

أولا : تغييــر الفرشــة باستمــرار و إذا لــم يمكــن ذلــك يتــم تقليبهــا بصفــه دوريــه مـع إضافـة الجيــر الحــى لهــا لقتــل جراثيــم المــرض و إذا ابتلــت أجــزاء مــن الفرشــة يجــب تغييـرهـا فـورا بفـرشـه جافــه مــع الحفــاظ علـى التهويــة الجيـدة بالعنبـر. 

ثانيــا : مـراعـاة عـدم تربيــة أنــواع و أعمــار مختلفــة مــن الدواجــن في نفــس المزرعــة. 

ثالثــا : مراعــاة قواعــد النظافــة العامــة و التطهيــر الجيـد للعنابــر قبــل تسكيــن الكتاكيت بهــا مـع عـدم دخــول الأشخــاص الغربــاء العنبــر . 

رابعــا : في حالـة إصابــة القطيــع بـالمـرض تستعمـل مضادات الكوكسيديا في علائـق الدواجن مثـل الأمبروليوم بمـعـدل 2/1 كجم / طن أو كوكستاك بمعــدل 1كجم / طن أمـا في مـاء الشـرب فـيستخـدم سلفاكينوكسالين 25 % بمعــدل 1 – 1.5جم  /  لتـر أو سلفاديميدين  بـمـعدل 1- 1.5جم  /  لتـر و إذا أضيــف النوعيــن السابقيــن معــا فإنهمــا يعطيــان نتائــج أفضــل مــن مركــب علــى حــده أو أمبروليوم 20% بـمعـدل 0.6جـم / لتـر و في حالـة الإصابـة الشدــيدة يمكــن مضاعفـة الكميـه>

و من المركبات الفعالة في معالجة الكوكسيديا (التولترازوريل و الديكلازوريل) ومن ميزات المعالجة بها الجرعة المنخفضة و امكانية العلاج لمدة 8 ساعات يوميا بجرعة (24 ساعة) باستخدام الجرعة المضاعفة.

كما يمكن مشاركة عدة مركبات مع بعضها البعض و يفضل في معالجة الكوكسيديا اتباع برنامج التناوب في العلاج و ذلك باستخدام عدة مركبات مختلفة متتابعة و عدم الاستمرار باستخدام نفس المركب (المادة الفعالة) لتجنب ظهور المقاومة و الاقلال من فرص ظهور مقاومة مستقبلية.

 


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.